النكاح الدائم

احفظ هذه المقالة بتنسيق PDF



وهو يستدعي فصولاً : الأول : في صيغة العقد، وأحكامه وآدابه. أما الصيغة: فالإيجاب والقبول؛ ويشترط النطق بأحد ألفاظ ثلاثة: زوجتك، وأنكحتك، ومتعتك؛ والقبول وهو الرضاء بالايجاب؛ وهل يشترط وقوع تلك الالفاظ بلفظ الماضى؟ الأحوط نعم، لانه صريح في الإنشاء؛ ولو أتى بلفظ الأمر كقوله للولى: زوجنيها، فقال: زوجتك، قيل: يصح كما في قصة سهل الساعدى؛ ولو أتى بلفظ المستقبل كقوله: أتزوجك، قيل: يجوز كما في خبر ابان عن الصادق (عليه السلام) في المتعة: أتزوجك، فإذا قالت: نعم، فهى امرأتك؛ ولو قال زوجت بنتك من فلان فقال نعم فقال الزوج قبلت، صح، لانه يتضمن السؤال؛ ولا يشترط تقديم الإيجاب؛ ولا تجزى الترجمة مع القدرة على النطق، وتجزى مع العذر، كالاعجم وكذا الإشارة للاخرس.
وأما الآداب فقسمان: الاول، آداب العقد؛ ويستحب له أن يتخير من النساء البكر العفيفة الكريمة الاصل، وأن يقصد السنة لا الجمال والمال فربما حرمهما؛ ويصلى ركعتين ويسأل الله تعالى أن يرزقه من النساء أعفهن وأحفظهن وأوسعهن رزقا وأعظمهن بركة؛ ويستحب الإشهاد والإعلان والخطبة أمام العقد وإيقاعه ليلا؛ ويكره والقمر في العقرب، وأن يتزوج العقيم. الثانى، في آداب الخلوة: يستحب صلاة ركعتين إذا أراد الدخول، والدعاء، وأن يأمرها بمثل ذلك عند الانتقال، وأن يجعل يده على ناصيتها ويكونا على طهر، ويقول: اللهم على كتابك تزوجتها إلى آخر الدعاء، وأن يكون الدخول ليلا، ويسمى عند الجماع، وأن يسأل الله تعالى أن يرزقه ولدا ذكرا؛ ويكره الجماع ليلة الخسوف ويوم الكسوف، وعند الزوال، وعند الغروب حتى يذهب الشفق، وفي المحاق، وبعد الفجر حتى تطلع الشمس، وفي أول ليلة من كل شهر إلا شهر رمضان، وفي ليلة النصف، وفي السفر إذا لم يكن معه ماء للغسل، وعند الزلزلة والريح الصفراء والسوداء، ومستقبل القبلة ومستدبرها، وفي السفينة، وعاريا، وعقيب الاحتلام قبل الغسل أو الوضوء، والجماع، وعنده من ينظر إليه، والنظر إلى فرج المرأة، والكلام عند الجماع بغير ذكر الله تعالى.


صيغة العقد

[تعديل]

صيغة العقد، أما الصيغة: فالإيجاب والقبول؛ ويشترط النطق بأحد ألفاظ ثلاثة: زوجتك، وأنكحتك، ومتعتك؛ و الاكتفاء بأحد الأوّلَين مجمعٌ عليه
[۶] التنقيح الرائع، ج۳، ص۷.
، وبالثالث مختلفٌ فيه، فالأكثر على المنع كما حُكي ؛ والقبول وهو الرضاء بالايجاب؛ وهل يشترط وقوع تلك الالفاظ بلفظ الماضى؟ الأحوط نعم، لانه صريح في الإنشاء؛ ولو أتى بلفظ الأمر كقوله للولى: زوجنيها، فقال: زوجتك، قيل: يصح، كما في قصة سهل الساعدى؛ ولو أتى بلفظ المستقبل كقوله: أتزوجك، قيل: يجوز كما في خبر ابان عن الصادق (عليه السلام) في المتعة: أتزوجك، فإذا قالت: نعم، فهى امرأتك؛ ولو قال زوجت بنتك من فلان فقال نعم فقال الزوج قبلت، صح، لانه يتضمن السؤال؛ ولا يشترط تقديم الإيجاب؛ ولا تجزى الترجمة مع القدرة على النطق، وتجزى مع العذر، كالاعجم وكذا الإشارة للاخرس.

أحكام العقد

[تعديل]

أحكام العقد، ومن أحكامه: نكاح الصبي والمجنون والسكران، عدم اشتراط الإشهاد
[۴۸] التنقيح، ج۳، ص۱۲.
، نعم، يستحبّ الإشهاد، لدفع التهمة وتحقّق النسب والميراث والقسم والنفقات؛ ادعاء الرجل زوجية امرأة وادعاء اُختها زوجيته، اشتراط تعيين الزوج والزوجة.

آداب النكاح

[تعديل]

آداب العقد ، ويستحب له أن يتخير من النساء البكر، العفيفة، الكريمة الاصل
[۷۵] سنن الدارقطني، ج۳، ص۲۹۹، ح ۱۹۸.
، وأن يقصد السنة لا الجمال والمال فربما حرمهما؛ ويصلى ركعتين ويسأل الله تعالى أن يرزقه من النساء أعفهن وأحفظهن وأوسعهن رزقا وأعظمهن بركة؛ ويستحب الإشهاد والإعلان، والخطبة أمام العقد، وإيقاعه ليلا؛ ويكره و القمر في العقرب، وأن يتزوج العقيم
آداب الخلوة والدخول بالمرأة ، يستحب صلاة ركعتين إذا أراد الدخول، والدعاء، وأن يأمرها بمثل ذلك عند الانتقال، وأن يجعل يده على ناصيتها ويكونا على طهر، ويقول: اللهم على كتابك تزوجتها إلى آخر الدعاء، وأن يكون الدخول ليلا، ويسمى عند الجماع، وأن يسأل الله تعالى أن يرزقه ولدا ذكرا؛ ويكره الجماع ليلة الخسوف ويوم الكسوف، وعند الزوال
[۱۲۶] روضة المتقين، ج۹، ص۲۳۱.
، وعند الغروب حتى يذهب الشفق، وفي المحاق، وبعد الفجر حتى تطلع الشمس، وفي أول ليلة من كل شهر إلا شهر رمضان، وفي ليلة النصف، وفي السفر إذا لم يكن معه ماء للغسل، وعند الزلزلة والريح الصفراء والسوداء، ومستقبل القبلة ومستدبرها، وفي السفينة، وعاريا، وعقيب الاحتلام قبل الغسل أو الوضوء، والجماع، وعنده من ينظر إليه، والنظر إلى فرج المرأة، والكلام عند الجماع بغير ذكر الله تعالى.

المراجع

[تعديل]
 
۱. القصص/سورة ۲۸، الآية ۲۷.    
۲. الأحزاب/سورة ۳۳، الآية ۳۷.    
۳. الروضة، ج۵، ص۱۰۸.    
۴. التذكرة، ج۲، ص۵۸۱.    
۵. كشف اللثام، ج۲، ص۱۲.    
۶. التنقيح الرائع، ج۳، ص۷.
۷. المختلف، ج۷، ص۸۷.    
۸. الناصريات (الجوامع الفقهية)، ج۱، ص۳۲۴.    
۹. الكافي، ج۱، ص۲۹۳.    
۱۰. الوسيلة، ج۱، ص۲۹۱.    
۱۱. السرائر، ج۲، ص۵۵۰.    
۱۲. كشف اللثام، ج۲، ص۱۲.    
۱۳. المسالك، ج۷، ص۸۷.    
۱۴. الكفاية، ج۲، ص۸۹.    
۱۵. المبسوط، ج۴، ص۱۹۴.    
۱۶. الخلاف، ج۴، ص۲۹۱.    
۱۷. الغنية (الجوامع الفقهية)، ج۱، ص۳۴۱.    
۱۸. الوسيلة، ج۱، ص۲۹۱.    
۱۹. الشرائع، ج۲، ص۴۹۹.    
۲۰. المسالك، ج۷، ص۸۹.    
۲۱. عوالي اللئلئ، ج۲، ص۲۶۳، ح ۸.    
۲۲. المستدرك، ج۱۴، ص۳۱۳، أبواب عقد النكاح ب ۱، ح ۴.    
۲۳. الحدائق، ج۲۳، ص۱۶۳.    
۲۴. الشرائع، ج۲، ص۴۹۸.    
۲۵. الكفاية، ج۲، ص۹۰.    
۲۶. كشف اللثام، ج۲، ص۱۲.    
۲۷. الحدائق، ج۲۳، ص۱۶۴.    
۲۸. الكافي، ج۵، ص۴۵۵، ح ۳.    
۲۹. التهذيب، ج۷، ص۲۶۵، ح ۱۱۴۵.    
۳۰. الاستبصار، ج۳، ص۱۵۰، ح ۵۵۱.    
۳۱. الوسائل، ج۲۱، ص۴۳، أبواب المتعة ب ۱۸، ح ۱.    
۳۲. المبسوط، ج۴، ص۱۹۳.    
۳۳. الوسيلة، ج۱، ص۲۹۱.    
۳۴. الإرشاد، ج۲، ص۶.    
۳۵. القواعد، ج۳، ص۵۱.    
۳۶. المبسوط، ج۴، ص۱۹۴.    
۳۷. السرائر، ج۲، ص۵۷۴.    
۳۸. الكفاية، ج۲، ص۹۰.    
۳۹. التهذيب، ج۷، ص۴۰۹، ح ۱۶۳۵.    
۴۰. الوسائل، ج۲۰، ص۹۹، أبواب مقدمات النكاح ب ۴۳، ح ۶.    
۴۱. كشف اللثام، ج۲، ص۷.    
۴۲. الانتصار، ج۱، ص۲۸۱.    
۴۳. الناصريات (الجوامع الفقهية)، ج۱، ص۳۲۴.    
۴۴. الخلاف، ج۴، ص۲۶۱.    
۴۵. الغنية (الجوامع الفقهية)، ج۱، ص۳۴۵.    
۴۶. السرائر، ج۲، ص۵۵۰.    
۴۷. التذكرة، ج۲، ص۵۷۱.    
۴۸. التنقيح، ج۳، ص۱۲.
۴۹. المسالك، ج۷، ص۱۸.    
۵۰. الوسائل، ج۲۰، ص۹۷، أبواب مقدمات النكاح ب ۴۳.    
۵۱. الوسائل، ج۲۰، ص۹۷، أبواب مقدمات النكاح ب ۴۳، ح۱.    
۵۲. الوسائل، ج۲۰، ص۹۸، أبواب مقدمات النكاح ب ۴۳، ح۲.    
۵۳. الوسائل، ج۲۰، ص۹۸، أبواب مقدمات النكاح ب۴۳، ح۳.    
۵۴. الوسائل، ج۲۰، ص۹۹، أبواب مقدمات النكاح ب۴۳، ح۶.    
۵۵. الوسائل، ج۲۰، ص۹۹، أبواب مقدمات النكاح ب۴۳، ح۸.    
۵۶. الروضة، ج۵، ص۱۳۲.    
۵۷. السرائر، ج۲، ص۵۷۳.    
۵۸. المسالك، ج۷، ص۱۰۴.    
۵۹. الروضة، ج۵، ص۱۱۳.    
۶۰. النهاية، ج۱، ص۴۶۸.    
۶۱. المهذب، ج۲، ص۱۹۶.    
۶۲. الشرائع، ج۲، ص۵۰۰.    
۶۳. التحرير، ج۳، ص۴۳۰.    
۶۴. القواعد، ج۳، ص۱۰.    
۶۵. التذكرة، ج۲، ص۵۸۴.    
۶۶. الروضة، ج۵، ص۱۱۳.    
۶۷. الكافي، ج۵، ص۳۳۴، ح ۱.    
۶۸. التهذيب، ج۷، ص۴۰۰، ح ۱۵۹۸.    
۶۹. التوحيد، ج۱، ص۳۹۵، ح ۱۰.    
۷۰. الوسائل، ج۲۰، ص۵۵، أبواب مقدمات النكاح ب ۱۷، ح ۱و ۲.    
۷۱. الكافي، ج۵، ص۳۲۴، ح۱.    
۷۲. الفقيه، ج۳، ص۳۸۹، ح ۴۳۶۷.    
۷۳. التهذيب، ج۷، ص۴۰۰، ح ۱۵۹۷.    
۷۴. الوسائل، ج۲۰، ص۲۸، أبواب مقدمات النكاح ب ۶، ح ۲.    
۷۵. سنن الدارقطني، ج۳، ص۲۹۹، ح ۱۹۸.
۷۶. معاني الأخبار، ج۱، ص۳۱۶، ح ۱.    
۷۷. الوسائل، ج۲۰، ص۳۵، أبواب مقدمات النكاح ب ۷، ح ۷.    
۷۸. الكافي، ج۵، ص۳۳۳، ح۳.    
۷۹. الفقيه، ج۳، ص۳۹۲، ح ۴۳۸۰.    
۸۰. التهذيب، ج۷، ص۴۰۳، ح ۱۶۰۹.    
۸۱. الوسائل، ج۲۰، ص۴۹، أبواب مقدمات النكاح ب ۱۴، ح ۱.    
۸۲. الكافي، ج۵، ص۵۰۱، ح ۳.    
۸۳. الفقيه، ج۳، ص۳۹۴، ح۴۳۸۷.    
۸۴. التهذيب، ج۷، ص۴۰۷، ح ۱۶۲۷.    
۸۵. الوسائل، ج۲۰، ص۱۱۳، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۳، ح ۱.    
۸۶. رياض المسائل، ج۱۱، ص۲۰.    
۸۷. الكافي، ج۵، ص۳۶۸، ح ۲.    
۸۸. التهذيب، ج۷، ص۴۰۸، ح ۱۶۳۰.    
۸۹. الوسائل، ج۲۰، ص۹۶، أبواب مقدمات النكاح ب ۴۱، ح ۲.    
۹۰. الكافي، ج۵، ص۳۶۶، ح ۱.    
۹۱. التهذيب، ج۷، ص۴۱۸، ح ۱۶۷۵.    
۹۲. الوسائل، ج۲۰، ص۹۱، أبواب مقدمات النكاح ب ۳۷، ح ۳.    
۹۳. الفقيه، ج۳، ص۳۹۴، ح ۴۳۸۸.    
۹۴. التهذيب، ج۷، ص۴۰۷، ح ۱۶۲۸.    
۹۵. المقنعة، ج۱، ص ۵۱۴.    
۹۶. الوسائل، ج۲۰، ص۱۱۴، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۴، ح ۱.    
۹۷. الوسائل، ج۲۰، ص۵۴، أبواب مقدمات النكاح ب ۱۶، ح ۱.    
۹۸. الوسائل، ج۲۰، ص۵۵، أبواب مقدمات النكاح ب ۱۷، ح ۱ و ۲.    
۹۹. التهذيب، ج ۷، ص۴۰۹- ۴۱۰، ح ۱۶۳۶.    
۱۰۰. الكافي، ج۵، ص۵۰۰، ح ۱.    
۱۰۱. الوسائل، ج۲۰، ص۱۱۵، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۵، ح ۱.    
۱۰۲. الكافي، ج۵، ص۵۰۱، ح ۳.    
۱۰۳. الفقيه، ج۳، ص۳۹۴، ح ۴۳۸۷.    
۱۰۴. التهذيب، ج۷، ص۴۰۷، ح ۱۶۲۷.    
۱۰۵. الوسائل، ج۲۰، ص۱۱۳، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۳، ح ۱.    
۱۰۶. الكافي، ج۵، ص۵۰۰، ح ۲.    
۱۰۷. الفقيه، ج۳، ص۴۰۲، ح ۴۴۰۵.    
۱۰۸. الوسائل، ج۲۰، ص۱۱۶، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۵، ح ۲.    
۱۰۹. الكافي، ج۵، ص۵۰۱، ح ۴.    
۱۱۰. الوسائل، ج۲۰، ص۱۱۶، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۵، ح ۳.    
۱۱۱. رياض المسائل ج۱۱، ص۲۹.    
۱۱۲. الكافي، ج۵، ص ۳۶۶، ح ۲.    
۱۱۳. الفقيه، ج۳، ص۴۰۱، ح ۴۴۰۳.    
۱۱۴. التهذيب، ج۷، ص۴۱۸، ح ۱۶۷۶.    
۱۱۵. الوسائل، ج۲۰، ص۹۱، أبواب مقدمات النكاح ب ۳۷، ح ۲.    
۱۱۶. الكافي، ج۵، ص۵۰۲، ح ۱.    
۱۱۷. الوسائل، ج۲۰، ص۱۳۵، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۸، ح ۱.    
۱۱۸. الكافي، ج۵، ص۵۰۳، ح ۳.    
۱۱۹. الوسائل، ج۲۰، ص۱۳۶، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۸، ح ۳.    
۱۲۰. التهذيب، ج۷، ص۴۱۱، ح ۱۶۴۱.    
۱۲۱. الوسائل، ج۲۰، ص۱۱۷، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۵، ح ۵.    
۱۲۲. الطور/سورة ۵۲، الآية ۴۴.    
۱۲۳. الفقيه، ج۳، ص۴۰۳، ح ۴۴۰۷.    
۱۲۴. التهذيب، ج۷، ص۴۱۱، ح ۱۶۴۲.    
۱۲۵. الوسائل، ج۲۰، ص۱۲۶، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۲، ح ۲.    
۱۲۶. روضة المتقين، ج۹، ص۲۳۱.
۱۲۷. الفقيه، ج۳، ص۵۵۳، ح۴۸۹۹ .    
۱۲۸. الوسائل، ج۲۰، ص۲۵۱، أبواب مقدمات النكاح ب ۱۴۹، ح ۱.    
۱۲۹. الكافي، ج۵، ص۴۹۹، ح ۲.    
۱۳۰. الفقيه، ج۳، ص۴۰۲، ح ۴۴۰۶.    
۱۳۱. التهذيب، ج۷، ص۴۱۱، ح ۱۶۴۳.    
۱۳۲. الوسائل، ج۲۰، ص۱۲۷، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۳، ح ۱.    
۱۳۳. رياض المسائل، ج۱۱، ص۳۲.    
۱۳۴. الفقيه، ج۳، ص۵۵۲، ح ۴۸۹۹.    
۱۳۵. أمالي الصدوق، ج۱، ص۶۶۳، ح ۱.    
۱۳۶. علل الشرائع، ج۲، ص۵۱۴، ح ۵.    
۱۳۷. الوسائل، ج۲۰، ص۱۲۹، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۴، ح ۵.    
۱۳۸. التهذيب، ج۱، ص۴۰۵، ح ۱۲۶۹.    
۱۳۹. الوسائل، ج۳، ص۳۹۰، أبواب التيمم ب ۲۷، ح ۱.    
۱۴۰. المراسم، ج۱، ص۱۵۳.    
۱۴۱. الجامع للشرائع، ج۱، ص۴۵۳.    
۱۴۲. رياض المسائل، ج۱۱، ص۳۲.    
۱۴۳. الفقيه، ج۳، ص۴۰۴، ح ۱۲۱۰.    
۱۴۴. التهذيب، ج۷، ص۴۱۲، ح ۱۶۴۶.    
۱۴۵. الوسائل، ج۲۰، ص۱۳۷، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۹، ح ۱.    
۱۴۶. الوسائل، ج ۲۰، ص ۱۳۸، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۹، ح ۲.    
۱۴۷. التهذيب، ج ۷ ، ص ۴۱۲ ، ح ۱۶۴۶.    
۱۴۸. الفقيه، ج۳، ص۴۰۴، ح ۴۴۱۱.    
۱۴۹. الفقيه، ج۳، ص۴۰۴، ح ۱۲۱۰.    
۱۵۰. التهذيب، ج۷، ص۴۱۲، ح ۱۶۴۶.    
۱۵۱. الوسائل، ج۲۰، ص۱۳۷، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۹، ح ۱.    
۱۵۲. الفقيه، ج۳، ص۴۰۴، ح ۴۴۱۲.    
۱۵۳. التهذيب، ج۷، ص۴۱۲، ح ۱۶۴۶.    
۱۵۴. علل الشرائع، ج۲، ص۵۱۴، ح۳.    
۱۵۵. المحاسن، ج۲، ص۳۲۱.    
۱۵۶. الوسائل، ج۲۰، ص۱۳۹، أبواب مقدمات النكاح ب ۷۰، ح ۱.    
۱۵۷. الكافي، ج۵، ص۵۰۰، ح ۲.    
۱۵۸. الوسائل، ج۲۰، ص۱۳۳، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۷، ح ۲.    
۱۵۹. الكافي، ج۵، ص۴۹۹، ح ۱.    
۱۶۰. التهذيب، ج۷، ص۴۱۴، ح ۱۶۵۵.    
۱۶۱. المحاسن، ج۲، ص۳۱۷، ح ۴۲.    
۱۶۲. الوسائل، ج۲۰، ص۱۳۲، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۷، ح ۱.    
۱۶۳. الفقيه، ج۳، ص۳۵۸، ح ۱۷۱۲.    
۱۶۴. أمالي الصدوق، ج۱، ص۶۶۳، ح ۱.    
۱۶۵. علل الشرائع، ج۲، ص۵۱۵، ح ۵.    
۱۶۶. الوسائل، ج۲۰، ص۱۲۱، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۹، ح ۵.    
۱۶۷. التهذيب، ج۷، ص۴۱۴، ح ۱۶۵۶.    
۱۶۸. الوسائل، ج۲۰، ص۱۲۱، أبواب مقدمات النكاح ب ۵۹، ح ۳.    
۱۶۹. الكافي، ج۵، ص۴۹۸، ح ۷.    
۱۷۰. التهذيب، ج۷، ص۴۱۳، ح ۱۶۵۳.    
۱۷۱. الوسائل، ج۲۰، ص۱۲۳، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۰، ح ۱.    
۱۷۲. الوسائل، ج۲۰، ص۱۲۳، أبواب مقدمات النكاح ب ۶۰، ح ۱.    


المصدر

[تعديل]

رياض المسائل، ج۱۱، ص۹- ۱۸.    


الفئات في هذه الصفحة : النكاح




جعبه ابزار