الاستدامة

احفظ هذه المقالة بتنسيق PDF



وهو التأنّي في الأمر وعدم التعجّل فيه .


الاستدامة في اللغة

[تعديل]

الاستدامة- لغةً- التأنّي في الأمر أو طلب دوامه ، يقال: استدامة أو أدامه أو داومه: إذا تأنّى فيه أو طلب دوامه.
[۱] القاموس المحيط، ج۴، ص۱۶۰.
[۲] تاج العروس، ج۸، ص۲۹۵.
[۳] محيط المحيط، ج۱، ص۳۰۰.


الاستدامة في الاصطلاح

[تعديل]

واستعمل الفقهاء الاستدامة بالمعنى الأوّل- وهو التأنّي في الأمر وعدم التعجّل فيه- ويرجع إلى هذا المعنى ما قالوا- مثلًا-: إنّه يشترط في صحّة صلاة الجماعة تعيين الإمام ابتداءً كما يشترط ذلك فيها استدامةً، ومعنى ذلك: أنّه يشترط فيها حدوثاً كما يشترط بقاءً واستمراراً .

الحكم الإجمالي ومواطن البحث

[تعديل]

۱- تعتبر استدامة النيّة شرطاً لصحّة العبادات كالطهارات الثلاث والصلاة والصوم ، فلا يصحّ العمل العبادي من المكلّف ، إلّا إذا استمرّت نيّته إلى نهاية العمل على الإتيان به قربةً إلى اللَّه سبحانه وتعالى وحده، بعنوانه واسمه الخاصّ المميّز له شرعاً كصلاة الصبح والظهر والعصر وصوم القضاء والكفّارة .
وليس المراد من الاستدامة الاستدامة الحقيقيّة الفعليّة، فلا يشترط أن يقترن كلّ جزء من أجزاء الفعل العبادي بالنيّة مضافاً إلى النيّة في ابتدائه؛ فإنّ هذا أمر متعذّر أو متعسّر بعد قيام الإجماع على عدم اشتراطه. بل المراد منها الاستدامة الحكميّة، وهي- على ما هو المعروف- أن لا يأتي المكلّف بنيّة تخالف النيّة في أوّل العمل.
وفسّرها الشهيد الأوّل بأن تبقى على حكم النيّة الاولى والعزم على مقتضاها .
كما فسّرها السيد اليزدي بأنّها هي عدم حصول الغفلة بالمرّة بحيث يزول الداعي على وجه لو قيل: ما تفعل؟ يبقى متحيّراً ، وأمّا مع بقاء الداعي في خزانة الخيال فلا تضرّ الغفلة معه، ولا يلزم الاستحضار الفعلي.
وقال السيد الشهيد الصدر أيضاً: «إنّ مقارنة النيّة لكلّ الأجزاء لا يعني أنّ المصلّي يجب أن يكون منتبهاً إلى نيّته انتباهاً كاملًا كما كان في اللحظة الاولى، فلو نوى وكبّر ثمّ ذهل عن نيّته وواصل صلاته على هذه الحال من الذهول صحّت صلاته ما دامت النيّة كامنةً في أعماقه على نحوٍ لو سأله سائل ما ذا تفعل لانتبه فوراً إلى أنّه يصلّي قربة إلى اللَّه تعالى».
[۱۳] الفتاوى الواضحة، ج۱، ص۴۷۳.

۲- يحرم على المحدث مس كتابة القرآن الكريم من دون فرق في ذلك بين المسّ ابتداءً أو استدامةً، فلو كانت يده على الخطّ فأحدث يجب عليه رفعها فوراً.
۳- كما يشترط في صحّة صلاة الجماعة امور ابتداءً، كذلك يشترط فيها استدامةً، ومن جملتها: أن لا يكون بين الإمام والمأموم حائل يمنع عن مشاهدة الإمام»). ومنها: أن لا يكون موقف الإمام أعلى من موقف المأمومين. ومنها: أن لا يتقدّم المأموم على الإمام في الموقف.
۴- إباحة السفر فكما أنّها شرط في قصر الصلاة ابتداءً كذلك هي شرط استدامةً، فلو كان ابتداء سفره مباحاً فقصد المعصية في الأثناء انقطع ترخّصه ووجب عليه الإتمام ، وإن كان قد قطع مسافات .
۵- يشترط في صحّة صلاة الجمعة ووجوبها أن لا يقلّ عدد الحاضرين في الجماعة عن خمسة أحدهم الإمام ، أو عن سبعة على قول آخر.
والمعروف أنّ العدد المذكور شرط ابتداءً لا استدامةً، فلو تمّ العدد وصلّوا ثمّ انفضّوا في الأثناء صحّت صلاة الباقي ولو كان الإمام وحده.
[۲۱] المنتهى، ج۵، ص۳۵۹.

۶- يحرم على المحرم التطيّب ابتداءً واستدامةً، فإن فعل وجبت عليه الكفّارة على قول، وكذلك يحرم عليه استدامة اللبس كابتدائه، فلو لبس قميصاً ناسياً ثمّ ذكر وجب عليه خلعه إجماعاً، وكذا الحال في سائر محرّمات الإحرام .
۷- يشترط في صحّة الاعتكاف استدامة اللبث في المسجد .
۸- لا يشترط استدامة القبض في صحّة الرهن ولزومه، بل مجرّد حصول القبض ابتداءً كافٍ في صحّته ولزومه.
۹- ما كان شرطاً في الموكّل والوكيل ابتداءً فهو شرط فيهما استدامةً، فلو جنّا أو اغمي عليهما أو حجر على الموكّل بالنسبة إلى ما وكّل فيه بطلت الوكالة ، ولو زال المانع احتاج عودها إلى توكيل جديد.
[۳۰] وسيلة النجاة، ج۲، ص۱۰۴، م ۶.

۱۰- إذا حلف على فعل فالحنث فيه ابتداءً لا استدامةً، إلّا أن ينسب الفعل إلى المدّة كما ينسب إلى الابتداء، فإذا قال- مثلًا-: (لا آجرت هذه الدار )، تعلّقت اليمين بالابتداء لا بالاستدامة، أمّا لو قال- مثلًا-: (لا سكنت هذه الدار وهو ساكن فيها أو لا أسكنت زيداً وزيد ساكن فيها) فإنّه يحنث باستدامة السكنى أو الإسكان .
[۳۱] الشرائع، ج۳، ص۱۷۵.

۱۱- لا تجب استدامة لبس الثوبين في الإحرام، بل يجوز تبديلهما ونزعهما لإزالة الوسخ أو للتطهير .
[۳۴] تحرير الوسيلة، ج۱، ص۳۸۲، م ۱۸.


المراجع

[تعديل]
 
۱. القاموس المحيط، ج۴، ص۱۶۰.
۲. تاج العروس، ج۸، ص۲۹۵.
۳. محيط المحيط، ج۱، ص۳۰۰.
۴. جواهر الكلام، ج۲، ص۱۰۵.    
۵. جامع المقاصد، ج۱، ص۲۰۰.    
۶. المبسوط، ج۱، ص۱۹.    
۷. الخلاف، ج۱، ص۳۰۷- ۳۰۸، م ۵۵.    
۸. جامع المقاصد، ج۱، ص۲۰۰.    
۹. المدارك، ج۱، ص۱۹۲.    
۱۰. جواهر الكلام، ج۲، ص۱۰۵- ۱۰۶.    
۱۱. الذكرى، ج۲، ص۱۱۰.    
۱۲. العروة الوثقى، ج۲، ص۴۴۹، م ۱۵.    
۱۳. الفتاوى الواضحة، ج۱، ص۴۷۳.
۱۴. العروة الوثقى، ج۱، ص۳۵۵، م ۴.    
۱۵. جواهر الكلام، ج۱۳، ص۱۶۵.    
۱۶. العروة الوثقى، ج۳، ص۱۴۰.    
۱۷. جواهر الكلام، ج۱۳، ص۲۲۱.    
۱۸. العروة الوثقى، ج۳، ص۱۴۲.    
۱۹. جواهر الكلام، ج۱۴، ص۲۶۰.    
۲۰. العروة الوثقى، ج۳، ص۴۴۰، م ۳۳.    
۲۱. المنتهى، ج۵، ص۳۵۹.
۲۲. كشف اللثام، ج۴، ص۲۳۹.    
۲۳. جواهر الكلام، ج۱۱، ص۲۰۴.    
۲۴. التذكرة، ج۸، ص۱۲.    
۲۵. جواهر الكلام، ج۱۸، ص۳۳۲.    
۲۶. التحرير، ج۱، ص۵۲۲.    
۲۷. جواهر الكلام، ج۱۷، ص۱۷۶.    
۲۸. العروة الوثقى، ج۳، ص۶۷۴.    
۲۹. جواهر الكلام، ج۲۵، ص۱۰۸.    
۳۰. وسيلة النجاة، ج۲، ص۱۰۴، م ۶.
۳۱. الشرائع، ج۳، ص۱۷۵.
۳۲. الدروس، ج۲، ص۱۶۷- ۱۶۸.    
۳۳. جواهر الكلام، ج۳۵، ص۳۰۱- ۳۰۲.    
۳۴. تحرير الوسيلة، ج۱، ص۳۸۲، م ۱۸.


المصدر

[تعديل]

الموسوعة الفقهية، ج۱۱، ص۳۰۶-۳۰۸.    



جعبه ابزار