الجنس

احفظ هذه المقالة بتنسيق PDF



الجنس‌ في إصطلاح الفلاسفة عبارة عن کلّ لفظة یشار بها الی کثرة مختلفة الصّور تعمّها کلّها صورة اخری، أو انّه کلّی یحمل علی الاشیاء مختلفة الحقائق فی جواب ما هو.


تعريف الجنس

[تعديل]

هو الّذی یعرّف ما هو النّوع المسئول عنه. هو الدّالّ علی ما هو النّوع المسئول عنه دون الفصل. هو کلّ لفظة یشار بها الی کثرة مختلفة الصّور تعمّها کلّها صورة اخری.
[۲] اخوان الصّفاء، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۱، ص۳۹۵.
صفة جماعة متّفقة بالصّورة یعمّها معنی واحد.
[۳] اخوان الصّفاء، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۳۸۶.
انّه کلّی یحمل علی الاشیاء مختلفة الحقائق فی جواب ما هو. صورة کلّیّة موجودة فی النّفس محمولة علی کثیرین مختلفین بالنّوع من طریق «ما الشّی‌ء».
[۵] أبو الحسن، هبة الله، الحدود والفروق، ص۱.
هو الکلّی العامّ ممّا یقال فی جواب «ما هو» من غیر زیادة مطوّلة بغیر فائدة.<البغدادي، أبو البركات، المعتبر فی الحکمة، ج3، ص19. الکون المتّصل للاشیاء الّتی هی واحدة فی الصّورة.
[۶] إبن رشد، احمد بن محمد، تفسیر ما بعد الطّبیعة، ص۶۸۰.
عبارة عن کمال المشترک الذّاتی.

أقسام تركيب الماهيّة

[تعديل]

ترکیب ماهیّت یا اعتباری باشد چون حیوان ابیض یا حقیقی، و خالی نباشد که بعضی اجزاء آن یا اعمّ باشد از آن دیگر، و آن را ماهیّت متداخله خوانند، و یا نباشد و آن را ماهیّت متباینه خوانند. و جزو متداخله اگر تمام مشترک باشد میان او و نوعی دیگر جنس باشد.( انّ التّرکیب فی الماهیّة امّا اعتباریّ، کما فی «حیوان ابیض» و امّا حقیقیّ فلا یخلو امّا ان یکون بعض اجزائه اعمّ، و یسمّی الماهیّة المتداخلة او لا یکون، و یسمّی الماهیّة المتباینة، و الجزء المتداخل ان کان تمام المشترک بینه و سائر الانواع فهو الجنس.)
[۸] الشيرازي، قطب الدين، درّة التّاج، ج۳، ص۱۶.
آن جزئی است که تمام مشترک باشد در میانه ماهیّت و نوعهای دیگر. (هو الجزء الّذی کان تمام المشترک بین الماهیّة و الانواع الاخر).
[۹] الزنوزي، ملا عبد الله، لمعات الهیّة، ص۱۰۲.


المراجع

[تعديل]
 
۱. الفارابي، إبي نصر، الحروف، ج۱، ص۱۰۰.    
۲. اخوان الصّفاء، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۱، ص۳۹۵.
۳. اخوان الصّفاء، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۳۸۶.
۴. إبن سيناء، أبو علي، الاشارات والتّنبیهات مع الشّرح، ج۱، ص۱۱.    
۵. أبو الحسن، هبة الله، الحدود والفروق، ص۱.
۶. إبن رشد، احمد بن محمد، تفسیر ما بعد الطّبیعة، ص۶۸۰.
۷. الرازي، فخر الدين.المباحث المشرقیّة، ج۱، ص۶۵.    
۸. الشيرازي، قطب الدين، درّة التّاج، ج۳، ص۱۶.
۹. الزنوزي، ملا عبد الله، لمعات الهیّة، ص۱۰۲.


المصدر

[تعديل]

مجمع البحوث الإسلامیة، شرح المصطلحات الفلسفیة، المأخوذ من عنوان «الجنس» ج۱، ص۸۲.    






جعبه ابزار