العالَم السّفليّ والعُلوي‌

احفظ هذه المقالة بتنسيق PDF



العالَم السّفليّ والعُلوي‌ في إصطلاح الحكماء المقصود من العوالم العلويّة هي ن فوس الأفلاك و عقولها، و ما فيها من الكواكب و غيرها، وأمّا العالم سفليّ وهو عالم الأركان و ما فيها من أجناس الخلائق.


تعريف العالَم السّفليّ والعُلوي‌

[تعديل]

جعل الباري تعالى ع الم الأجسام قسمين اثنين: أحدهما علويّ وهو عالم الأفلاك وما فيها من أصناف الأكر و الكواكب، والآخر سفليّ وهو عالم الأركان و ما فيها من أجناس الخلائق.
[۱] إخوان الصّفاء، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۳۶۲.
العالم العلوي صور عالية عن الموادّ، خالية عن القوّة و الاستعداد.
[۲] الزنوزي، ملا عبد الله، لمعات إلهيّة، ص۳۴۶.
العوالم العلويّة هي نفوس الأفلاك و عقولها، و ما فيها من الكواكب و غيرها.
[۳] الغزاليّ، أبو حامد، مجموعة رسائل، ج۱، ص۱۰۹.


المراجع

[تعديل]
 
۱. إخوان الصّفاء، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۳۶۲.
۲. الزنوزي، ملا عبد الله، لمعات إلهيّة، ص۳۴۶.
۳. الغزاليّ، أبو حامد، مجموعة رسائل، ج۱، ص۱۰۹.


المصدر

[تعديل]

مجمع البحوث الإسلامیة، شرح المصطلحات الفلسفیة، المأخوذ من عنوان «العالَم السّفليّ والعُلوي‌» ج۱، ص۲۰۱.    






جعبه ابزار