المتخالفان‌

احفظ هذه المقالة بتنسيق PDF



المتخالفان‌ في إصطلاح الحكماء عبارة عن الغيران اللذان لا تسدّ أحدهما مسدّ صاحبه فهما موجودان لا يشتركان في صفة النّفس و لا يمتنع اجتماعهما لذاتيهما في محلّ من جهة.
المثلان هما الشّيئان اللّذان تسدّ كل واحد منهما مسدّ صاحبه، كالسّوادين. و المتخالفان ما لا تسدّ أحدهما مسدّ صاحبه.
[۱] الحلي، ابن المطهر، إيضاح المقاصد، ص۶۴.
الغيران إن اشتركا في تمام الماهيّة فمثلان، و إلّا فمتخالفان.
[۲] الاصفهاني، شمس الدين، مطالع الأنظار، ص۶۵.
الاثنان إن اشتركا في النّوع فهو المثلان، و إلّا فهو المتخالفان.
[۳] الارموي، سراج الدين، شرح حكمة العين، ص۱۲۴.
هما موجودان لا يشتركان في صفة النّفس و لا يمتنع اجتماعهما لذاتيهما في محلّ من جهة.


المراجع

[تعديل]
 
۱. الحلي، ابن المطهر، إيضاح المقاصد، ص۶۴.
۲. الاصفهاني، شمس الدين، مطالع الأنظار، ص۶۵.
۳. الارموي، سراج الدين، شرح حكمة العين، ص۱۲۴.
۴. يمتنع الايجي، شريف السيد، شرح المواقف، ج۶، ص۱۶۲.    


المصدر

[تعديل]

مجمع البحوث الإسلامیة، شرح المصطلحات الفلسفیة، المأخوذ من عنوان «المتخالفان» ج۱، ص۳۴۹.    






جعبه ابزار