النفس

احفظ هذه المقالة بتنسيق PDF



النّفس‌ یطلق عند الحکماء باشتراک اللّفظی علی الجوهر المفارق عن المادّة فی ذاته دون فعله. وهو علی قسمین: نفس فلکیّة، و نفس انسانیة، فهو جوهر مجرّد مدبّر للبدن، حافظ له فهو اسم مشترک یقع علی معنی یشترک فیه الانسان و الحیوان و النّبات وعلی معنی یشترک فیه الانسان و الملائکة السّماویّة، فحدّ المعنی الاوّل: انّه کمال جسم طبیعی آلی ذی حیاة بالقوّة، و حد الثّانی انّه جوهر غیر جسم هو کمال الجسم محرّک له بالاختیار عن مبدا نطقی، ‌ای عقلی بالفعل أو بالقوّة. والّذی بالقوّة هو فصل النّفس الانسانیّة، والّذی بالفعل هو فصل أوخاصّة للنّفس الملکیّة.


تعريف النّفس عند الحكماء

[تعديل]

جوهر بسیط، شریف الطّبع جوهرها من جوهر اللّه، فیها روح منه، وهی نور من نوره، هی منه کالضّیاء من الشّمس مستقلّة عن الجسم تعارض القوّتین: الشّهوانیّة و الغضبیّة وتضبطها عند حدود لا تصحّ مجاوزتها، فهی اشرف واعلی ما فی الانسان.
[۱] الكندي، ابن اسحاق، رسائل الفلسفیّة، ص۲۷۱.
بسیطة ذات شرف وکمال، عظیمة الشّان، جوهرها من جوهر البارئ- عزّ وجلّ-.
[۲] الكندي، ابن اسحاق، رسائل الفلسفیّة، ص۲۷۳.
یحدّ النّفس تارة بانّها فکر خالص.و اخری بانّها مبدا الحیاة و الحرکة للجسم.
[۳] الفارابي، ابي نصر، الجمع بین رایی الحکیمین، ج۱، ص۱۲.
انّها ما به نحیا، ونحسّ، ونعقل، وننزع، ونتحرّک فی المکان (ارسطو)
[۴] الفارابي، ابي نصر، الجمع بین رایی الحکیمین، ج۱، ص۳۱.
هی الّتی تصنع الجسم وتعطیه الصّورة و النّظام، فترد الکلّ الی الوحدة.
[۵] الفارابي، ابي نصر، الجمع بین رایی الحکیمین، ج۱، ص۴۳.
انّها استکمال اوّل لجسم طبیعی آلی ذی حیاة بالقوّة.
[۶] الفارابي، ابي نصر، رسائل، مسائل متفرقة، ص۱۸.
هی القوّة الّتی بها صار جسم الحیّ حیّا.

تعاريف النفس عند أخوان الصفاء

[تعديل]

انّها جوهرة بسیطة، روحانیّة، علّامة بالقوة، فعّالة بالطّبع قابلة فضائل العقل بلا زمان، فعّالة فی الهیولی بالتّحریک لها بالزّمان.
[۸] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۱۹۷.
هی جوهرة بسیطة، فعّالة، علّامة.
[۹] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۲۳۷.
انّها جوهرة سماویّة، روحانیّة، حیّة، نورانیّة، خفیفة، متحرّکة، غیر فاسدة، علامة، درّاکة لصور الاشیاء.
[۱۰] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۶.
هی جوهرة روحانیّة، حیّة، علّامة، فعّالة.
[۱۱] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۸۴.
جوهرة روحانیّة فاضت من العقل، وهی باقیة تامّة غیر کاملة.
[۱۲] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۱۸۴.
هی جوهرة سماویّة، نورانیّة، حیّة، علّامة، فعّالة بالطّبع، حسّاسة، درّاکة، لا تموت ولا تفنی بل تبقی مؤبّدة، امّا ملتذّة وامّا مؤتلمة.
[۱۳] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۲۴۳.
هی جوهرة سماویّة، روحانیّة، حیّة بذاتها، علّامة، درّاکة بالقوّة، فعّالة بالطّبع، لا تهدا ولا تقرّ عن الجولان ما دامت موجودة.
[۱۴] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۳۷۳.
جوهرة بسیطة، روحانیّة، حیّة، علّامة، فعّالة، وهی صورة من صور العقل الفعّال.
[۱۵] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۳۸۶.
انّها جوهر لیست بجسم، وهی حیّة بذاتها، علّامة بالقوّة، فعّالة بالطّبع.
[۱۶] إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۴۶۶.
تمام لجرم ذی آلة قابلة للحرکة. هی جوهر عقلی متحرّک من ذاته، بعدد مؤتلف.هی جوهرة علّامة مؤلّفة بالعقل.

تعريف النفس عند شيخ الرئيس

[تعديل]

اسم مشترک یقع علی معنی یشترک فیه الانسان والحیوان والنّبات وعلی معنی یشترک فیه الانسان والملائکة السّماویّة. فحدّ المعنی الاوّل: انّه کمال جسم طبیعی آلی ذی حیاة بالقوّة. و حد الثّانی انّه جوهر غیر جسم هو کمال الجسم محرّک له بالاختیار عن مبدا نطقی، ‌ای عقلی بالفعل أوبالقوّة. والّذی بالقوّة هو فصل النّفس الانسانیّة، والّذی بالفعل هو فصل أوخاصّة للنّفس الملکیّة. هو ما به یکون النّبات والحیوان بالفعل نباتا وحیوانا.
[۲۰] ابن سينا، ابوعلي، طبیعیّات الشّفاء، ج۳، ص۶.
کلّ ما یکون مبدا لصدور افاعیل لیست علی وتیرة واحدة عادمة للارادة فانّا نسمّیه نفسا.
[۲۱] ابن سينا، ابوعلي، طبیعیّات الشّفاء، ج۳، ص۵.
الجوهر امّا ان یکون جسما وامّا ان یکون هیولی أوصورة أومفارقا... وهذا قد یکون بینه (الجوهر المفارق) وبین المادّة علاقة لا علی سبیل الانطباع ویسمّی نفسا.
[۲۲] البهمنيار، ابن مرزبان، التّحصیل، ص۵۸۵.
تمام لجسم طبیعیّ آلیّ ذی حیاة بالقوّة.
[۲۳] البغدادي، سعيد بن هبة الله، الحدود والفروق، ص۴۲.
جوهر قائم بنفسه. وهو اختیار ارسطالیس.
[۲۴] الغزالي، ابوحامد، تهافت الفلاسفة، ص۱۴۵.
جوهر غیر جسم هو کمال اوّل للجسم، محرّک له بالاختیار عن مبدا نطقی، ‌ای عقلی بالفعل أوبالقوّة.
[۲۵] الغزالي، ابوحامد، تهافت الفلاسفة، ص۲۹۰.
هو الجوهر القائم بنفسه الّذی لیس هو فی موضع، ولا یحلّ شیئا.
[۲۶] الغزالي، ابوحامد، مجموعة رسائل، ج۱، ص۸۸.
جوهر قائم بنفسه.
[۲۷] الغزالي، ابوحامد، مجموعة رسائل، ج۱، ص۱۰۱.
هو مشترک بین معنیین: احدهما انّه یراد به المعنی الجامع لقوّتی الغضب والشّهوة فی الانسان، و المعنی الثّانی: اللّطیفة الّتی ذکرناها (ای الرّوح) وهی حقیقة الانسان ونفسه وذاته.
[۲۸] الغزالي، ابوحامد، مجموعة رسائل، ج۱، ص۴۱.
کمال طبیعی للمستعدّ بآلاته من الابدان علی اشکال وامزاج صالحة لذلک، لا غیر المستعدّ منها. انّها جوهر غیر جسمانی محرّک للبدن (قوم من القدماء)
[۲۹] البغدادي، ابو البركات، المعتبر فی الحکمة، ج۲، ص۳۰۰.
اسم مشترک یقال علی اصناف من القوی الفعّالة (عبارة الحکماء بحسب ما قیل).
[۳۰] البغدادي، ابو البركات، المعتبر فی الحکمة، ج۲، ص۳۰۲.
جوهر، حیّ، قائم، بری‌ء عن المحلّ والموادّ.
[۳۱] السهروردي، شهاب الدين، سه رساله شیخ اشراق، ص۳۱.
صورة لجسم طبیعی آلی. استکمال اوّل لجسم طبیعی آلیّ.
[۳۲] ابن رشد، احمد بن محمد، رسائل ابن رشد، کتاب النّفس، ص۱۰.
انّها کمال اوّل لجسم طبیعی آلی ذی حیاة بالقوّة. جوهر روحانی اگر متعلّق است به بدنی تعلّق تدبیر آن را نفس خوانند (الجوهر الرّوحانی ان کان متعلّقا بالبدن تعلّق التّدبیر یسمّی نفسا).
[۳۴] الارموي، سراج الدين، لطائف الحکمة، ص۳۴.
جوهر وکمال جسدی.
[۳۵] ابن رشد، احمد بن محمد، تفسیر ما بعد الطّبیعة، ص۱۰۵۵.
جوهر کصورة جرم طبیعی له حیاة بالقوّة. والجوهر انطلاشیا.(کمال).
[۳۶] ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۲۹.
هی جوهر الاجسام ذوی الانفس.
[۳۷] ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۳۸.
انّ النّفس مکان للصّور.
[۳۸] ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۷۳.


تعريف النفس عند افلاطون وارسطو

[تعديل]

طبیعة دائمة الحرکة أومحرّکة ذاتها. النّفس عدد یحرّک ذاته، ویعنی بقوله: العدد، العقل. النّفس جوهر عقلی متحرّک من ذاته علی عدد ذی تالیف افلاطون النّفس کمال اوّل لجسم طبیعی آلی ذی حیاة بالقوّة، ویعنی بقوله: کمالا، الشّی‌ء الّذی یکون فعلا ارسطوطالیس النّفس تالیف الاربعة الاسطقسات. النّفس هو شی‌ء مع تدرّب الحواسّ وارتیاضها.
[۳۹] ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۱۵۶.
النّفس امتزاج بین الارکان المدرکة عقلا الّتی شکلها کری وقوّتها ناریّة وهی اجسام. النّفس تمتزج من کیفیّات اربع: من کیفیّة هوائیّة، وکیفیّة روحیّة، وکیفیّة ارضیّة...
[۴۰] ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۱۵۸.
هی المنشاة للحرکات من الاماکن و الشّهوات.
[۴۱] ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۲۴۷.
انّها جوهر روحی تحرّک من ذاتها(مذهب افلاطون). انّها کمال اوّل لجسم آلی طبیعی (مذهب ارسطو).
[۴۲] الطوسي، نصيرالدين، رسالة بقاء النّفس، ص۱۰.


أقسام الجوهر عند الحكماء

[تعديل]

الجوهر ان کان حالّا فی محلّ فهو الصّورة، وان کان بالعکس فهو الهیولی، وان کان مرکّبا منهما فهو الجسم، وان لم یکن کذلک، فان کان متعلّقا بالاجسام تعلّق التّدبیر والتّصرّف فهو النّفس.
[۴۳] الحلي، ابن المطهر، ایضاح المقاصد، ص۱۲۶.
الجوهر امّا ان یکون محلا وهو الهیولی، أوحالّا وهو الصّورة، أومرکّبا منهما وهو الجسم، أولا کذلک وهو المفارق، فان تعلّق بالجسم تعلّق التّدبیر فهو النّفس.
[۴۴] ابو الثنا، شمس الدين، مطالع الانظار، ص۱۰۹.
انّها جزء لا یتجزء فی القلب. انّها اجسام لطیفة ساریة فی البدن باقیة من اوّل العمر الی آخره لا یتحلّل ولا تفسد، فما دامت ساریة فی البدن فهو حیّ واذا فارقت فهو میّت النّظّام..هی قوّة فی الدّماغ مبدا للحسّ والحرکة. هی قوّة فی القلب مبدا للحیاة فی البدن.
[۴۵] ابو الثنا، شمس الدين، مطالع الانظار، ص۱۴۳.
الجوهر ان لم یکن محلّا ولا حالّا ولا مرکّبا منهما، فان کان متعلّقا بالاجسام تعلّق التّدبیر والتّصرّف فهو النّفس.
[۴۶] ابن المبارك، شمس الدين، شرح حکمة العین، ص۲۱۲.
الجوهر امّا له الابعاد الثّلاثة فجسم، أولا، واذا لم یکن جسما فامّا جزؤه وامّا لیس کذلک... و ان لم یکن جزءا منه فان کان متصرّفا فیه فنفس. کمال اوّل لجسم طبیعی آلی.
[۵۰] الخوانساري، حسين، حاشیة المحاکمات، ص۲۰۰.
کلّ ما یکون مبدا لصدور افاعیل لیست علی وتیرة واحدة عادمة للارادة فانّا نسمّیه نفسا (الشّیخ فی‌ الشّفاء).
[۵۱] الخوانساري، حسين، حاشیة المحاکمات، ص۲۱۴.
الذّات المجرّدة ان کان جمیع کمالاتها موجودة بالفعل فهی العقل، والّا فهی النّفس.
[۵۲] الخوانساري، حسين، حاشیة المحاکمات، ص۳۷۲.
الجوهر امّا ان یکون حالّا وهو الصّورة، أومحلا وهو الهیولی، أومرکّبا من الحالّ والمحلّ وهو الجسم، أولا حالّا ولا محلا، فان کان متعلّقا بالجسم تعلّق التّدبیر فهو النّفس.
[۵۳] الخوانساري، حسين، حاشیة المحاکمات، ص۴۰۰.


أقسام الجوهر عند صدرالمتألهين

[تعديل]

انّ کلّ جوهر فامّا ان یکون جسم أوغیر جسم. غیر الجسم امّا جزء الجسم أولا، بل یکون مفارقا. وجزء الجسم امّا مادّته وامّا صورته، و المفارق امّا نفس أوعقل، لانّه ان کان متصرّفا فی جسم من الاجسام بالتّحریک علی وجه المباشرة فهو نفس...
[۵۴] الشيرازي، صدرالدين، تعلیقة علی الشّفاء، ص۴۷.
الجوهر ان کان قابلا للابعاد الثّلاثة، فهو الجسم، والّا فان کان جزء منه هو به بالفعل، سواء کان فی جنسه أوفی نوعه فصورة... أوجزء هو به بالقوة فمادّة وان لم یکن جزءا منه فان کان متصرّفا فیه بالمباشرة فنفس. الجوهر امّا ان یکون فی محلّ أولا یکون فیه، وغیر الکائن فیه امّا ان یکون محلا لشی‌ء یتقوّم به أولا یکون. والاوّل الهیولی. والثّانی لا یخلو امّا ان یکون مرکّبا من الهیولی والصّورة وهو الجسم، أولا یکون. وحینئذ لا یخلو امّا ان یکون ذا علاقة انفعالیّة بالجسم بوجه من الوجوه وهو النّفس. جوهر مفرد له استعداد نحو افعال بعضها لا یتمّ الّا بالآلات وبالاقبال علیها بالکلّیّة، وبعضها لا یحتاج فیه الی الآلات البتّة. کلّ قوّة فاعلیّة یصدر عنها الآثار لا علی وتیرة واحدة.

تعريف النفس عند المعتزلة والأشاعرة

[تعديل]

عند أكثر المعتزلة وجماعة من الاشاعرة انّ النّفس هذا الهیکل المحسوس فهي جزء لا یتجزّی فی القلب، انّها اجزاء اصلیّة فی البدن من اوّل العمر الی آخره.انها المزاج جالینوس. اجسام لطیفة نورانیّة، ساریة فی البدن سریان الماء فی الورد، و النّار فی الجمر، وذلک السّاری هو المخاطب، والمثاب و المعاقب والحافظ لهذا الهیکل المحسوس. انّه جوهر مجرّد مدبّر للبدن، حافظ له.

تعريف النفس عند صدرالمتألهين

[تعديل]

النّفس کمال اوّل. انّ النّفس کمال اوّل للجسم بشرط شی‌ء، ‌ای بما هو نبات أوحیوان أوانسان. النّفس الّتی لنا أولکلّ حیوان هی جامعة لاسطقسّات بدنه ومؤلّفها، ومرکّبها علی وجه یصلح لان یکون بدنا لها. هی المدرکة جمیع الادراکات بجمیع المدرکات، وهی المحرّکة بجمیع الحرکات الطّبیعیّة والارادیّة. الجوهر المفارق... ان کان متعلّقا بالاجسام تعلّق التّدبیر والتّصرّف فهو النّفس. جوهر شریف یشبه دائرة لا بعد لها، ومرکزها هو العقل (عن بعض الیونانیّین) الجسم بما هو جسم من دون صورة مخصوصة وقوّة زائدة علی الطّبیعة المتحصّلة، لیس له شعور وارادة... والعبارة عن الصّورة الشّاعرة هی النّفس. الجوهر ان کان غیر ذی وضع فلا یخلو امّا ان یکون مدبّرا للجسم وهو النّفس. الجوهر المفارق امّا مفارق الذّات والفعل جمیعا عن الجواهر الجسمانی، وامّا مفارق الذّات متعلّق التّدبیر بها. والاول یسمّی باصطلاح الحکماء عقلا، والثّانی یسمّی نفسا. ریح حارّة تکون منها الحرکات و الشّهوات. لطیفة مودعة فی القلب منها الاخلاق والصّفات المذمومة. یطلق عند الحکماء باشتراک اللّفظی علی الجوهر المفارق عن المادّة فی ذاته دون فعله. وهو علی قسمین: نفس فلکیّة، ونفس انسانیة. الصّورة بمعنی «الامر بالفعل» امّا یفتقر فی وجودها الخارجی الی مادّة جسمانیّة وهی جزء الجسم، أوفی وجودها العقلی الی مادّة عقلیّة وهی العلم بقسمیه. فانّه یفتقر الی موضوع عقلی هی النّفس.
[۷۰] ابن سينا، ابوعلي، شرح الالهیّات من کتاب الشّفاء، ص۵۳.
هی الجوهر البخاری اللّطیف، الحامل لقوّة الحیاة، و الحسّ، و الحرکة الارادیّة.
[۷۱] السبزواري، ملا هادي، مجموعة رسائل، ص۴۴۳.


المراجع

[تعديل]
 
۱. الكندي، ابن اسحاق، رسائل الفلسفیّة، ص۲۷۱.
۲. الكندي، ابن اسحاق، رسائل الفلسفیّة، ص۲۷۳.
۳. الفارابي، ابي نصر، الجمع بین رایی الحکیمین، ج۱، ص۱۲.
۴. الفارابي، ابي نصر، الجمع بین رایی الحکیمین، ج۱، ص۳۱.
۵. الفارابي، ابي نصر، الجمع بین رایی الحکیمین، ج۱، ص۴۳.
۶. الفارابي، ابي نصر، رسائل، مسائل متفرقة، ص۱۸.
۷. الخوارزمي، ابو عبد الله، مفاتیح العلوم، ج۱، ص۱۵۶.    
۸. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۱۹۷.
۹. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۲۳۷.
۱۰. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۶.
۱۱. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۸۴.
۱۲. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۱۸۴.
۱۳. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۲۴۳.
۱۴. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۳۷۳.
۱۵. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۳۸۶.
۱۶. إخوان الصفا، جمع من المؤلفين، رسائل، ج۳، ص۴۶۶.
۱۷. التوحيدي، اين حيان، المقابسات، ج۱، ص۳۱۷.    
۱۸. ابن سينا، ابوعلي، الحدود، ج۱، ص۲۴۲.    
۱۹. ابن سينا، ابوعلي،رسائل، ج۱، ص۹۰.    
۲۰. ابن سينا، ابوعلي، طبیعیّات الشّفاء، ج۳، ص۶.
۲۱. ابن سينا، ابوعلي، طبیعیّات الشّفاء، ج۳، ص۵.
۲۲. البهمنيار، ابن مرزبان، التّحصیل، ص۵۸۵.
۲۳. البغدادي، سعيد بن هبة الله، الحدود والفروق، ص۴۲.
۲۴. الغزالي، ابوحامد، تهافت الفلاسفة، ص۱۴۵.
۲۵. الغزالي، ابوحامد، تهافت الفلاسفة، ص۲۹۰.
۲۶. الغزالي، ابوحامد، مجموعة رسائل، ج۱، ص۸۸.
۲۷. الغزالي، ابوحامد، مجموعة رسائل، ج۱، ص۱۰۱.
۲۸. الغزالي، ابوحامد، مجموعة رسائل، ج۱، ص۴۱.
۲۹. البغدادي، ابو البركات، المعتبر فی الحکمة، ج۲، ص۳۰۰.
۳۰. البغدادي، ابو البركات، المعتبر فی الحکمة، ج۲، ص۳۰۲.
۳۱. السهروردي، شهاب الدين، سه رساله شیخ اشراق، ص۳۱.
۳۲. ابن رشد، احمد بن محمد، رسائل ابن رشد، کتاب النّفس، ص۱۰.
۳۳. الرازي، فخرالدين، شرحی الاشارات، ج۲، ص۲۰۱.    
۳۴. الارموي، سراج الدين، لطائف الحکمة، ص۳۴.
۳۵. ابن رشد، احمد بن محمد، تفسیر ما بعد الطّبیعة، ص۱۰۵۵.
۳۶. ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۲۹.
۳۷. ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۳۸.
۳۸. ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۷۳.
۳۹. ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۱۵۶.
۴۰. ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۱۵۸.
۴۱. ابن سينا، ابوعلي، فی النّفس، ص۲۴۷.
۴۲. الطوسي، نصيرالدين، رسالة بقاء النّفس، ص۱۰.
۴۳. الحلي، ابن المطهر، ایضاح المقاصد، ص۱۲۶.
۴۴. ابو الثنا، شمس الدين، مطالع الانظار، ص۱۰۹.
۴۵. ابو الثنا، شمس الدين، مطالع الانظار، ص۱۴۳.
۴۶. ابن المبارك، شمس الدين، شرح حکمة العین، ص۲۱۲.
۴۷. الايجي، السيد مير، شرح المواقف، ج۶، ص۲۷۵.    
۴۸. التهانوي، محمد علي، کشّاف اصطلاحات الفنون، ج۱، ص۶۰۵.    
۴۹. الايجي، السيد مير، شرح المواقف، ج۶، ص۲۷۶.    
۵۰. الخوانساري، حسين، حاشیة المحاکمات، ص۲۰۰.
۵۱. الخوانساري، حسين، حاشیة المحاکمات، ص۲۱۴.
۵۲. الخوانساري، حسين، حاشیة المحاکمات، ص۳۷۲.
۵۳. الخوانساري، حسين، حاشیة المحاکمات، ص۴۰۰.
۵۴. الشيرازي، صدرالدين، تعلیقة علی الشّفاء، ص۴۷.
۵۵. الشيرازي، صدرالدين، الحکمة المتعالیة، ج۴، ص۲۳۴.    
۵۶. الشيرازي، صدرالدين، الحکمة المتعالیة، ج۹، ص۸۴.    
۵۷. الشيرازي، صدرالدين، الحکمة المتعالیة، ج۸، ص۶.    
۵۸. الشيرازي، صدرالدين، الحکمة المتعالیة، ج۸، ص۱۰.    
۵۹. الشيرازي، صدرالدين، الحکمة المتعالیة، ج۱، ص۱۱.    
۶۰. الشيرازي، صدرالدين، الحکمة المتعالیة، ج۸، ص۱۴.    
۶۱. الشيرازي، صدرالدين، الحکمة المتعالیة، ج۸، ص۵۱.    
۶۲. الشيرازي، صدرالدين، الحکمة المتعالیة، ج۸، ص۷۱.    
۶۳. الشيرازي، صدرالدين، شرح الهدایة الاثیریّة، ج۱، ص۳۰۸.    
۶۴. الشيرازي، صدرالدين، المبدا والمعاد، ج۱، ص۱۷.    
۶۵. الشيرازي، صدرالدين، المبدا والمعاد، ج۱، ص۱۷۵.    
۶۶. الشيرازي، صدرالدين، مفاتیح‌ الغیب، ج۱، ص۲۵۲.    
۶۷. الشيرازي، صدرالدين، مفاتیح‌ الغیب، ج۱، ص۳۳۷.    
۶۸. التهانوي، کشّاف اصطلاحات الفنون، ج۱، ص۸۷۷.    
۶۹. التهانوي، کشّاف اصطلاحات الفنون، ج۱، ص۱۷۱۳.    
۷۰. ابن سينا، ابوعلي، شرح الالهیّات من کتاب الشّفاء، ص۵۳.
۷۱. السبزواري، ملا هادي، مجموعة رسائل، ص۴۴۳.


المصدر

[تعديل]

مجمع البحوث الإسلامیة، شرح المصطلحات الفلسفیة، المأخوذ من عنوان «النّفس» ج۱، ص۴۰۵- ۴۰۸.    






جعبه ابزار