أهل الذمة (توضيح)

احفظ هذه المقالة بتنسيق PDF



لتصفح عناوين مشابهة، انظر:
أهل الذمة، الذمّة ، هي العهد و الأمان والحرمة، وإنّما سمّي العهد ذماماً لأنّه يذمّ الإنسان على إضاعته منه. ويقصد بأهل الذمّة أهل العهد والأمان، وسمّوا بذلك لدخولهم في عهد المسلمين وأمانهم.
أهل الذمة (عقدالذمة)، وهو عقد يتم بموجبه الاتّفاق بين المسلمين و أهل الكتاب على إقرارهم على دينهم و توفير الأمان لهم مقابل شروط. ولفظه: أقررتكم بشرط كذا وكذا، أو ما يؤدّي هذا المعنى». وبهذا العقد يصبح لهم الأمن ويتبعهم ذراريهم .
أهل الذمة (أحكامه)، لأهل الذمّة أحكام وحقوق وواجبات نذكرها: ۱- حقوق أهل الذمّة، ۲- التبعية في الذمّة، ۳- نقض الذمّة، ۴- العلاقات مع أهل الذمّة.
أهل الذمة (العلاقات معهم)، ثمّة أحكام شرعية عديدة ترجع إلى تحديد العلاقات الاقتصادية و الاجتماعية مع أهل الذمّة، نذكرها في عنوانه.
أهل الذمة (معابدهم)، يختلف حكم معابد أهل الذمّة باختلاف الطريقة التي فتحت بها أرضهم؛ لأنّها قد تكون مفتوحة عنوة بالقهر و الغلبة ، وقد تكون مفتوحة صلحاً على أن تكون أرضهم للمسلمين، وقد تكون مفتوحة صلحاً أيضاً على أن تكون أرضهم لهم، وقد تكون البلدان مستحدثة بيد المسلمين.
أهل الذمة (مساكنهم)، ذكروا أنّه لا إشكال في عدم المنع من علوّ بيوت أهل الذمّة على بيوت المسلمين إذا كان إحداثها قبل إحداث بيوت المسلمين، كما لا إشكال في عدم جواز علوّها على سائر بيوت المسلمين المجاورة إذا كان إحداثها بعد ذلك.
أهل الذمة (شهادتهم)، لا تقبل شهادة الذمّي على المسلم في غير الوصيّة بالإجماع ، وأمّا فيها فقبولها متوقّف على الضرورة و فقدان عدلين مسلمين.
أهل الذمة (ديتهم)، لا إشكال في ثبوت الدية لأهل الذمّة، وإنّما الإشكال في مقدارها، حيث ذهب المشهور والمشهور المختصر النافع ، إلى أنّها في الرجال ثمانمئة درهم.



جعبه ابزار